نجحت إيران للمرة الأولى في الالتحاق بقائمة الدول الـ15 الأولى المنتجة للعلم عالمياً، وذلك عبر تسجيلها 25 ألفاً و500 وثيقة علمية في موقع آي.إس.آي الدولي.

وقال رئيس القاعده الاستنادية لعلوم العالم الإسلامي محمد جواد دهقاني إن إحصاءات موقع دبليو.أو.إس العلمي خلال النصف الأول من العام الجاري بينت الأداء الحصري للباحثين والعلماء الإيرانيين في إنتاج المعرفة.
وأشار دهقاني إلى أن الإحصاءات الواردة في موقع آي إس آي الدولي بينت إنتاجاً إيرانياً للعلم بنسبة أكثر من 22 بالمئة، لتصبح الأولى في العالم الإسلامي، تليها تركيا والسعودية وماليزيا، وعالمياً جاءت روسيا وسويسرا والسويد وبولندا بعد إيران.