صرح رئيس لجنة التحقيقات في ملف المسؤولين ذوي الجنسيتين أن 120 من المسؤولين الإيرانيين يمتلكون جنسيتين وسوف نبلغ الجهات القضائية المعنية بذلك بشكل غير علني.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن رئيس لجنة التحقيقات في ملف المسؤولين ذوي الجنسيتين جواد كريمي قدوسي قال ان التحقيقات التي تقوم بها لجنة خاصة توصلت الى  أن 120 من المسؤولين الإيرانيين يحملون جنسيتين، مؤكدا ان هذه اللجنة التي يترأسها سوف تبلغ النيابة العامة بهذه النتائج وذلك بشكر سري وغير علني.

واوضح كريمي قدوسي انه من المحتمل ان تتم قراءة نتائج التحقيقات في جلسة مجلس الشورى الاسلامي هذا الاسبوع.

وأضاف” لصياغة هذا التقرير وفق الاطار الذي شكلته لجنة التحقيقات كان يتوجب علينا اولا الذهاب الى مؤسسات وادارات معينة كوزارة الامن والخارجية والنيابة العامة لاننا كنا نتوقع ان تكون هذه الوزارات والمؤسسات على اطلاع بهذه النتائج بناء على مسؤولياتها ووظائفها”./انتهى/