أدان الناطق بإسم الخارجية الايرانية “بهرام قاسمي” ، جريمة إغتيال حجة الاسلام “محمدجعفر توكلي” من علماء الدين في مدينة هرات الأفغانية، معتبرا أن هذه الاعمال الارهابية تهدف الى بث التفرقة بين مختلف الأطياف والمذاهب في المجتمع الافغاني.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن الناطق بإسم الخارجية الايرانية “بهرام قاسمي” أبدى اسفه لإغتيال حجة الاسلام “محمدجعفر توكلي” من علماء الشيعة في مدينة هرات غرب افغانستان، قائلا: أننا ندين بشدة هذه العمليات التي تهدف الى بث التفرقة بين مختلف الأطياف والمذاهب في المجتمع الافغاني.

وأعرب قاسمي عن مواساته لذوي المرحوم، مؤكدا: نحن على يقين بأن الشعب الافغاني المسلم والواعي سوف يُفشل مؤامرات الاعداء الساعين لبث التفرقة بين مختلف اطيافه وأن الارهابيين وداعميهم سوف لن ينجحوا في النيل من وحدة المسلمين./انتهى/.