هبطت ​طائرة​ تابعة لشركة “ريد وينجز” الروسية في ​بغداد​، في أول رحلة تنظمها هذه الشركة وأول رحلة لأي شركة طيران روسية منذ وقف الرحلات بين العاصمتين عام 2004.

وأفادت برس شيعة، نقلاً عن النشرة، انه هبطت أول طائرة روسية منذ عام 2004، وهي من طراز ​إيرباص​ 320 حيث اقلعت من مطار دوموديفوفو.

وتجدر الاشارة الى أنه توقفت الرحلات المنتظمة بين روسيا و​العراق​ عام 2004 بعد سقوط الرئيس ​صدام حسين​ عام 2003 إثر الاجتياح الأمريكي للعراق.

يشار الى أنه كانت مفاوضات تجري منذ 2015 بين السلطات الروسية والعراقية لاستئنافها، وفي أيلول 2017، سيرت ​الخطوط الجوية العراقية​ رحلة بين بغداد و​موسكو​ كانت الأولى منذ 13 عاماً./انتهى/