إنطلق أكبر اسطول بحري لإسناد منطقة غرب آسيا في جولة تجريها حاملة مروحيات “خارك” ومدمرة “سبلان” ضمن أسطول 54 الحربي التابع للقوات البحرية الايرانية.

وأفادت وكالة برس شيعة، أن الأخصائيين والخبراء في القوات البحرية التابعة للجيش الايراني، تمكنوا من اطلاق أكبر اسطول بحري لإسناد منطقة غرب آسيا، بعد اربع سنوات من الجهود المتواصلة لإعادة تأهيل حاملة مروحيات “خارك”.

وبدأت حاملة مروحيات “خارك” مهمتها في جولة تشمل بحر عدن وشمال الاقيانوس الهندي ومضيق باب المندب برفقة مدمرة “سبلان” في إطار اسطول 54 الحربي.

ويذكر أن مدمرة “سبلان” تعد من الوحدات العائمة التي تم إحيائها بعد الهجوم الوحشي الذي تعرضت اليه من قبل القوات الامريكيه في 16 من ابريل عام 1988، كما أنها قد أجرت عدة مهات طويلة الامد لحد الان./انتهى/.