أكد قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي أنه لا ضرورة لابرام اتفاقيات اشكالية مجهولة النهايات لوجود بعض النقاط الايجابية فيها.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية ان  قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي نوه خلال لقاءه نواب مجلس الشورى الاسلامي إلى ان المجلس يجب أن يبتعد عن الترديد وضعف الثقة واليأس واهمال القضايا الداخلية، مؤكداً ضرورة بث الأمل والثقة بأبناء الشعب وتوخي نشر اليأس والاحباط تجاه ما تملكه الأمة من امككانيات وقدرات.

وأردف قائد الثورة الاسلامية ان الشعب الايراني كان على طول التاريخ  رمزاً للايمان والعلم والثقة بالنفس والافتخار بما لديه، داعياً الجيل الشاب لقراءة التاريخ بتمعن.

وأضاف قائد الثورة الاسلامية أن  الشعب الايراني واجه اشرس اشكال العداء على مدى 40 عاماً، كالحرب والعقوبات الاقتصادية والمؤامرت على أمن البلاد.

وخاطب آية الله الخامنئي نواب مجلس الشورى الاسلامي قائلاً : أنتم تمثلون خلاصة اخلاق الأمة وعليكم أن تدركوا جيداً ما عليكم فعله، منوهاً إلى أن مشاريع القوانين المطروحة للتصويت في المجلس يجب أن لا تخالف مصلحة البلاد.

/يتبع/.