صرح مصدر رسمي في وزارة الداخلية العراقية، إن تقرير الأدلة الجنائية الأولي كشف أن إحراق مخازن مفوضية الانتخابات في منطقة الرصافة شرقي العاصمة بغداد، تم باستخدام مادة البنزين، وكان متعمداً.

وأفادت وكالة برس شيعة أن الناطق باسم الداخلية العراقية، سعد معن،  أعلن في تصريح له إن حريق مخازن المفوضية متعمدد حيث بين تقرير الأدلة الجنائية الأولي  استخدام مادة البنزين في الحريق، مؤكداً استمرار التحقيقات لحين الوصول إلى النتيجة والإعلان عنه في وسائل الإعلام. 

وكان وزير الداخلية العراقي، قاسم الأعرجي أكد اليوم الاثنين، أن الحريق الذي نشب في المخازن المخصصة لحفظ صناديق الاقتراع في بغداد “كان متعمدا وتم بفعل فاعل.

ويأتي ذلك في وقت تتواصل فيه تداعيات الحريق الذي التهم صناديق الاقتراع في جانب الرصافة ببغداد.

وطالب نائب الرئيس العراقي، إياد علاوي، بإجراء استفتاء شعبي على خلفية ما حدث، مؤكدا أن “هذا الاستفتاء سيحدد المضي بالانتخابات المطعون بنتائجها أو تبني عملية انتخابية جديدة”. /انتهى/.