دان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي قرار مجلس العموم الكندي الرافض لاستعادة العلاقات الدبلوماسية مع إيران وكذلك كيل الاتهامات والمزاعم ضد مؤسسات عسكرية إيرانية.

وأفادت برس شيعة أن الناطق باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي أشار إلى  قرار مجلس العموم الكندي الرافض لاستعادة العلاقات الدبلوماسية مع إيران وكذلك كيل الاتهامات والمزاعم ضد مؤسسات عسكرية إيرانية وأعرب عن عدم ارتياحه لهذا القرار واعتبره قرار غير بناء يصوت عليه مجلس العموم الكندي.

وأضاف بهرام قاسمي ” رغم ان التصويت على هذا القرار لا يزال في مراحله الاولى وسيحتاج مزيدا من الوقت والاجراءات لكي يتحول إلى قانون لكن وفي حال تم التصويت عليه بشكل نهائي فانه يعتبر خطأ استراتيجي ومحوري./يتبع/