استهدفت القوات البحرية اليمنية صباح اليوم الأربعاء، بارجة حربية تابعة لقوى العدوان السعودي أثناء محاولة تقدم لقطع بحرية معادية قبالة سواحل الحديدة غرب اليمن.

وأفاد مصدر في القوات البحرية اليمنية “المسيرة نت” استهداف بارجة معادية قبالة سواحل الحديدة بصاروخين بحريين، حيث شوهدت أعمدة الدخان تتصاعد منها بعد اصابتها بشكل مباشر، الأمر الذي دفع بقية البوارج المشاركة في الهجوم الى التراجع والابتعاد عن مصادر نيران القوة البحرية.

وأكد المصدر أن الضربة حققت إصابة مباشرة في البارجة المعادية ة وأن هناك محاولات مستمرة لإنقاذ من على متنها، مشيراً الى توجه زوارق حربية لسحب القتلى والجرحى من على متن البارجة المستهدفة تحت غطاء جوي وتحليق مكثف لطيران الأباتشي.

وأوضح المصدر أن البارجة المستهدفة كانت تحمل قوات وعتاد حربي تم إعدادها لتنفيذ إنزال بحري في سواحل الحديدة في إطار تصعيد قوى الغزو والاحتلال الهادف الى التقدم باتجاه الحديدة.

وكانت القوات البحرية اليمنية أكدت في وقت سابق جهوزيتها التامة واستعدادها للتصدي لكل محاولات العدو التقدم باتجاه سواحل الحديدة.

يذكر أن القوات البحرية اليمنية  استهدفت منذ بداية العدوان السعودي ، أكثر من 12 بارجة وقطعة بحرية تابعة للعدوان منها بارجة المدينة السعودية وقبلها سفينة سويفت التابعة للقوات الإماراتية الغازية./انتهى/