لقي 12 شخصا مصرعهم وأصيب 31 آخرون، اليوم الاثنين، في تفجير انتحاري استهدف وزارة إصلاح وتنمية الأرياف بالعاصمة الأفغانية كابول.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن الناطق باسم الشرطة الأفغانية حشمت ستانيكزاي قوله: إن “انتحاريا فجر سترته عند مدخل الوزارة (…) ما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من موظفيها”.

وأضاف إن الهجوم وقع عند البوابة الرئيسية لوزارة إصلاح وتنمية الأرياف. وكان الموظفون يغادرون مكاتبهم في الساعة 13,00 (08,30 ت غ) في وقت مبكر عن الأيام الاعتيادية بسبب شهر رمضان.

من جهته، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة وحيد مجروح أن 12 شخصا على الأقل قتلوا فيما أصيب 31 بجروح.

بدورها ذكرت قناة “طلوع نيوز” المحلية ان الانفجار وقع أمام مدخل وزارة التنمية الريفية المجاورة لمكتب الإدعاء العام غرب العاصمة الأفغانية كابول، وتبنى العملية تنظيم “داعش” الإرهابي.

في سياق متصل، قالت حكومة مقاطعة نانغرهار التي تقع شرق أفغانستان في بيان إن 12 مدنيا أصيبوا في حادث بعد تفجير عبوة ناسفة بدائية الصنع في متنزه عمومي في منطقة شابرهار بالمقاطعة اليوم في حوالي الساعة التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي.

وفي مقاطعة جاوزجان شمال أفغانستان قتل 7 من أفراد الشرطة وأصيب اثنان آخران بعد أن هاجم مسلحو حركة طالبان نقطة تفتيش أمنية في منطقة خوجا بولان في ضواحي مدينة شيبرغان حاضرة المقاطعة أمس الأحد وفقا لمصادر رسمية.

بالمقابل قتل 34 مسلحا من حركة طالبان في مقاطعة نانغرهار أيضا بعد أن شنت قوات العمليات الخاصة التابعة للإدارة الوطنية للأمن، غارة على معقل لحركة طالبان في منطقة زاوي بمركز خوجياني في المقاطعة الليلة الماضية.