قال امین المجلس الاعلى للامن القومي الایراني علي شمخاني أن “اتصالاتنا لم تنقطع مع الجانب التركي منذ الإعلان عن الإنقلاب العسكري في تركيا، مؤكدا أن الجمهورية الإسلامية تقف بجانب الشرعية في تركيا وترفض الإنقلاب العسكري وتبعاته”.

 أن علي شمخاني امین المجلس الاعلى للامن القومي الایراني أعرب عن ادانته لمحاولة الانقلاب الذي قامت بها مجموعة من ضباط الجيش التركي، معتبرا أن إرادة الشعب التركي انتصرت على الإنتهازيين الپین حاولوا الوصول الى السلطة بالطرق غير القانونية.

وأكد علي شمخاني أن الجمهورية الإسلامية تعلن عن دعمها الكامل للحكومة الشرعية في تركيا وترفض جميع الأحداث التي تؤدي الى بث الفوضى والإضطرابات في تركيا.