أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي “علي لاريجاني” الهدف من صفقة القرن التي تخطط لها امريكا مع بعض دول المنطقة، هو القضاء على القضية الفلسطينية والضغط على المقاومة، مشددا على ان هذه المؤامرة لن تتحقق.

وافاد مراسل برس شيعة ان لاريجاني قال في كلمة القاها في جامعة طهران امام الحشود المشاركة في يوم القدس العالمي اليوم الجمعة: ان الثالوث المشؤوم المكون من امريكا و”اسرائيل” والسعودية يحاول فرض العزلة على ايران، وان على هذه الكيانات الغادرة ان تدرك ان فعلت ذلك فانها ستسبب في انعدام أمنها.

يتبع…/