أعلن رئيس لجنة الأمن المائي الفرعية التابعة للجنة الأمن القومي في مجلس الشورى الإسلامي ” أبوالفضل حسن بيكي” ، اليوم (الأحد) ، أن المجلس الأعلى للأمن القومي تولى مهمةً خاصةً تتعلق بدراسة وحل مشكلة “شح المياه” في البلاد.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية ، أن أبوالفضل بيكي أشار في تصريح أدلى به اليوم (الأحد) ، إلى دخول المجلس الأعلى للأمن القومي ، إلى موضوع “شح المياه” ، وقال : تم تكليف المجلس الأعلى للأمن القومي ، فيما يخص قضية “شح المياه” ، بتقديم تعليمات سريعة ومناسبة لتوفير المياه وتوزيعها.

وكشف المسؤول البرلماني أنه تم تشكيل المجلس الأعلى للمياه وعقد العديد من الاجتماعات حتى الآن ، وتم تكليف هذا المجلس بإدارة الشح الراهن في المياه في المحافظات الثلاث ، كرمان وأصفهان ويزد.

وذكر أن المحافظات مثل جهارمحال وبختياري ولُرستان على الرغم من الظروف المناخية الملائمة إلا أنها قد تأثرت بالأحوال الجوية السيئة في البلاد ، وقال إن السبب في ذلك هو أن مصادر نهر” كرخه” تقع في محافظة لرستان ، كما أن هذه المحافظة تعاني من مشكلة المياه ، حيث تواجه سدود هذه المحافظة انخفاضاً في احتياطيات المياه ، أما سد كرخه ، الذي تبلغ سعته 7 مليارات متر مكعب ، فلديه في الوقت الحالي أقل من 3 مليارات متر مكعب من المياه.

وصرح رئيس لجنة الأمن المائي الفرعية التابعة للجنة الأمن القومي: “نأمل في أن تكون للاجتماعات التي ينظمها المجلس الأعلى للأمن القومي بحضور السيد شمخاني نتائج جيدة في الشهر المقبل للقيام بالإجراءات المناسبة لتوزيع المياه ونشر المثاقفة والإعلام”./انتهى/