أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ان القمة مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون ستعقد كما كانت مقررة في 12 حزيران/يونيو في سنغافورة بعد محادثات غير مسبوقة استمرت اكثر من ساعة في البيت الأبيض مع موفد رفيع المستوى من بيونغ يانغ.

وأكد ترامب أمام الصحافيين ان كوريا الشمالية تريد نزع سلاحها متوقعا ان يكون الحوار معها “عملية تتكلل بالنجاح”.
ووعد الرئيس الأمريكي الذي تسلم من الجنرال كيم يونغ شول رسالة من كيم جونغ اون، بالا تفرض الولايات المتحدة عقوبات جديدة على بيونغ يانغ خلال المفاوضات.
وأضاف في حديقة البيت الأبيض بعدما رافق الجنرال الكوري الشمالي الى سيارته “لا اريد ان استخدم بعد الان عبارة (حد اقصى من الضغوط). لا اريد ان استخدم هذه العبارة بعد الان. اننا متفاهمون جيدا. انكم ترون علاقتنا”.