أكد وزير الدفاع اليمني اللواء الركن محمد ناصر العاطفي أن “معركة الساحل الغربي تعد معركة الشعب اليمني كله وفي طليعته أبطال الجيش واللجان الشعبية وأبناء القبائل الشرفاء الذين يشكلون اليوم الصخرة المنيعة والدرع الحصين ضد قوى الغزو والاحتلال وركائزهم العميلة”.

وأوضح العاطفي في حديث اورده موقع “انصار الله” الجمعة أن “أبطال القوات المسلحة واللجان الشعبية والقوى المجتمعية المساندة لهم يقفون بالمرصاد ضد قوى الشر والعدوان دفاعا عن محافظة الحديدة والساحل التهامي ومينائه الحيوي الذي يشكل شريان الحياة للشعب اليمني”.

وقال وزير الدفاع اليمني “هذا خيار استراتيجي وطني لا يمكن تجاوزه مهما كانت التضحيات وسنجعل من سهول تهامة ومياه البحر الأحمر مقبرة للغزاة المحتلين ومدفنا لأطماعهم الاستعمارية التي يحاولون تحقيقها في الساحل الغربي للبلاد”./انتهى/