فرقت الشرطة الایرانیة مساء امس الخمیس مجموعة من الاشخاص تجمعوا امام السفارة الفرنسیة فی طهران، احتجاجا على سماح السلطات الفرنسية لأعضاء زمرة منافقي خلق الإرهابية بتشكيل مؤتمرها على الاراضي الفرنسية.

 أن المساعد الامنی لمحافظة طهران قال انه تم تفریق بین 50 الی 60 شخصا تجمعوا مساء الخمیس بشکل غیر قانونی امام السفارة الفرنسیة ، وتزامن مع الیوم الوطنی لفرنسا.
واضاف محسن همدانی ان هؤلاء الاشخاص تجمعوا بشکل عفوی امام السفارة الفرنسیة ، ومن حسن الحظ تم تفریق التجمع دون ان تقع ای مواجهة او حوادث.