انتقدت مديرة صندوق النقد الدولي “كرستين لاغارد”، سياسة ترامب تجاه إيران وروسيا مطالبة بتغيير سياسته اللامنطقية تجاه إيران وروسيا.

وأفادت وكالة برس شيعة، أن مديرة صندوق النقد الدولي “كرستين لاغارد”، اكدت خلال كلمة لها في الاجتماع النهائي لمؤتمر “سانت بطرسبورغ”، على ان اهداف سياسات امريكا تجاه هذين البلدين غير محددة، لذلك ينبغي تغيير هذا الاتجاه.

وأضافت من غير المعروف ما هي غاية امريكا من فرض عقوبات على اشخاص حقيقيين او شركات معتبرةً ان سحب الأرصدة من البلدان النامية بسبب السياسة النقدية الصارمة لامريكا وعرقلة بعض البلدان في نقل البضائع والخدمات، من ضمن التحديات التي يواجهها النظام الاقتصادي العالمي.

ومن جانبه انتقدت الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” خلال الاجتماع، السياسات الاحادية للرئيس الامريكي والتي يمارسها ضد الدول الاخرى، مشيراً الى انه بينما الدول تلعب كرة القدم اصبحت القوانين الحاكمة على الارض قوانين الجودو.
كما انتقد الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، الاستفراد الأمريكي في الاتفاقيات الدولية، مطالباً الدول الاوروبية بالدفاع عن حقها في صناعة القرار، ومؤكداً ان الدفاع عن الاتفاق النووي الايراني بمثابة الدفاع عن حقوق بلاده./انتهى/