قال الرئيس الإيراني حسن روحاني ان على الدول الإسلامية أن تتحد وتقف في وجه التحركات والسياسات الصهيونية، مؤكدا ان هذه الجرائم التي يرتكبها الكيان الصهيوني تزيد من وحدة الشعب الفلسطيني.

وافادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن الرئيس حسن روحاني ونظيره التركي رجب طيب اردوغان اجريا اتصالا هاتفيا ناقشا فيه الأحداث الأخيرة في قطاع غزة وكذلك نقل السفارة الامريكية الى القدس كما نقشا ملفات أخرى بين البلدين.

وادان الرئيس روحاني المجزرة الأخيرة التي ارتكبها جيش الاحتلال بحق أهالي غزة وقال ان هذه الجريمة والتي تتزامن مع العام السعبين لاحتلال الأراضي الصهيونية، مطالبا المجتمع الدولي ومنظمة التعاون الاسلامي بتحمل مسؤولياتها تجاه هذه القضية./يتبع/