قدم معرض صور “ألفرد يعقوب ‌زاده” مجموعة من الصور تعود الى 28 سنة التقطت في فلسطين كجزء من برنامج مهرجان فجر السينمائي الدولي 36 للأفلام.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية نقلاً عن المكتب الإعلامي لمهرجان الفجر السينمائي السادس والثلاثين، أن اليوم الأول من مهرجان فجر السينمائي شهد افتتاح معرض الصور الخاص بالمصور العالمي “الفرد يعقوب زاده” Alfred Yaghobzadeh حمل عنون “انتفاضة”، والمعرض كان عبارة عن مجموعة من الصور تم التقاطها بين عامي 1987 و2015 في فلسطين.

وحضر مراسم افتتاح المعرض كل من السيد “رضا ميركريمي” أمين سر مهرجان الفجر السينمائي الدولي السادس والثلاثين، “سيف الله صمديان” مدير فعاليات المهرجان الخاصة والمعرض الفني، “أمير اسفندياري” نائب مدير المهرجان الدولي، “محمد فرنود” المصور الایرانی، “کیوان کثیریان” المدير الإعلامي للمهرجان، “جمشید بایرامی” المصور الایرانی و “أحد ميكائيل زاده” مدير العلاقات العامة للمهرجان ومجموعة كبيرة من الصحفيين.

وجال كل من السيد ميركريمي و صمديان داخل المعرض وشاهدوا جميع الصور فيه، وتحتوي صور المصور العالمي على مشاهد لأطفال ونساء ورجال فلسطينيين يواجهون الاحتلال الإسرائيلي الذي استعمر أرضهم.

وقال “سيف الله صمديان”، مدير فعاليات المهرجان الخاصة والمعرض الفني حول المعرض: بالنظر لما يجري اليوم في فلسطين قررنا ان نقيم معرضاً للمصور العالمي “ألفريد يعقوب زاده” الذي قام بتصوير الكثير من الصور في فلسطين منذ فترة طويلة لنؤكد على دعمنا للقضية الفلسطينية.

يذكر ان هذا المعرض هو من ضمن العروض المقدمة في قسم «الزيتون المجروح» Broken Olive Trees في مهرجان فجر السينمائي الدولي، حيث قام المخرجون بالتركيز على عرض أفلام حول الأوضاع التي يعيشها الفلسطينيون في الاراض المحتلة علاوة على محاكاة جراح سوريا جراء الحرب التي تعرضت لها. /انتهى/.