اعلنت شرطة مدينة دالاس الاميركية (جنوب) السبت حالة التأهب في مقرها العام اثر ورود تهديد ضد عناصرها.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية ان الشرطة قالت في بيان ان “دائرة شرطة دالاس تلقت تهديدا من مجهول ضد قوات الامن في سائر انحاء المدينة واتخذت اجراءات احترازية” لتعزيز امن عناصرها.

وافاد عناصر في الشرطة ان هذه الاجراءات شملت فرض طوق امني حول المقر العام، بينما اكدت وسائل اعلام محلية ان عناصر من وحدة التدخل السريع “سوات” انتشروا حول المبنى.

لكن الشرطة نفت لاحقا في تغريدة على تويتر فرض طوق امني حول المقر العام، مؤكدة انها اعلنت حالة التأهب في اجراء احترازي يأتي بعد يومين من مقتل خمسة من عناصرها واصابة سبعة آخرين برصاص رجل اسود.

وبحسب صحيفة “دالاس مورنينغ نيوز” فان الانذار صدر اثر رصد رجل يرتدي قناعا.

وقالت الصحيفة “تم رصد رجل يرتدي قناعا اسود في موقف للسيارات يقع خلف المقر العام”.

وافادت وسائل اعلام انه على الاثر بدأ رجال الشرطة بتفتيش هذا الموقف.

ولاحقا اوضحت الشرطة عبر حسابها على تويتر انها اجرت عملية تفتيش اولى للموقف من دون ان تعثر على شيء وان طواقم التحري ستجري عملية تفتيش ثانية على سبيل الاحتياط.

وشاهد مراسل الوكالة العديد من عناصر الشرطة مسلحين ببنادق ويسيرون دوريات في الجزء المخصص للزوار من موقف السيارات.