أصدرت وزارة الدفاع الإيرانية اليوم الاثنين بيانا بمناسبة يوم الجيش الإيراني أكدت فيه أن جيش الجمهورية إسلامية الإيرانية قد ضمن القدرات الدفاعية والردعية للبلاد.

وأفادت وكالة برس شيعة أن بيان وزارة الدفاع اليوم الثلاثاء جاء بمناسبة حلول الذكرى السنوية للجيش الايراني الذي أطلقه مؤسس الجمهورية الاسلامية في عام 1979 أي عام انتصار الثورة الإسلامية في ايران ونهاية العهد البهلوي الاستبداي لتبدأ بذلك صفحة جديدة من الحرية والاستقلال والتقدم والاكتفاء الذاتي في ربوع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وجاء في البيان ” ان القرار التاريخي والحكيم للإمام الخميني في تكريم الجيش الايراني وتخصيص يوم له في أيام السنة الايرانية رفع من معنويات أبناء الجيش الايراني الباسل وبشر بآفاق جديدة من جيش ثوري لأداء أدوار تاريخية في الدفاع عن ” استقلال” و” السيادة” و ” تعزيز أعمدة البلد الدفاعية”.

وأضاف البيان “إن أربعة عقود من عمر الثورة  الاسلامية ومساهمات الجيش في بناء قدرات ايران وازدهارها تعتبر مصداقا للقدرات الدفاعية للقوات البرية والبحرية والجوية كما تبين عجز الأعداء عن مواجهة قواتنا المسلح واختبار قدراتها”.

وأكد ان يوم الجيش الايراني هو فرصة مناسبة لتكريم ارواح شهداء الجيش الذين ضحوا بأنفسهم من أجل الدفاع عن تراب هذا الوطن وكما قال الامام الخامنئي فان الجيش و” بفضل الله ومنته هو جيش رباني وجيش ذات شعبية واسعة كما كان يقول ويريد الإمام الراحل (ره)”./انتهى/