اشار وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف”، إلى أن التدخل الأجنبي والإرهاب والتطرف قد دمروا أجزاء كثيرة من المنطقة خلال عقدين من الزمن ، ولا يزال التطرف والعنف يشكلان تهديدًا لمنطقة منظمة التعاون الاقتصادي.

وأفادت وكالة برس شيعة، أن وزير الخارجية الإيراني” محمد جواد ظريف”، اوضح خلال اجتماع الدورة الـ23 لوزراء خارجية الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي (أكو)، لقد كان مصيرنا كأعضاء في المنطقة غامضاً ،مضيفاً إن الفشل والنجاح في جزء من هذه المنطقة سيؤثر علينا جميعا. منوهاً إلى ان تسهيل التعاون بين دول المنطقة ليس فقط بسبب القرب الجغرافي ، ولكن أيضا بسبب العديد من الانتماءات ، بما في ذلك الحضارة والثقافة والدين والتاريخ المشترك./انتهى/