قال علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني أن قصف سوريا أخيرا لن يساعد في حل أزمات سوريا والمنطقة بل كان الهدف منه زعزعة الامن والاستقرار.

وأفادت وكالة برس شيعة أن رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني قام بزيارة الى فيتنام تلبية لدعوة نظيرته الفيتنامية ” نجوين ثي كيم نيغان” وبصدد تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين.

و التقى لاريجاني اليوم بالامين العام لحزب الشيوعي في فيتنام ” نجوين فو ترونج”، حيث اجريا معا بعض المحادثات.

وفي هذا اللقاء أشار لاريجاني إلى صمود الشعب الفيتنامي في حربه ضد الاستعمار وقال ان أبناء الشعب الايراني يثمنون مواقف الشعب الفيتنامي في الدفاع عن بلدهم واستقلاله.

ودعا لاريجاني نظيره الفيتنامي إلى زيارة ايران لاجراء مزيد من المحادثات الثنائية بين مسؤولي البلدين.

كما أشار علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني الى قصف سوريا أخيرا  وقال انه لن يساعد في حل أزمات سوريا والمنطقة بل كان الهدف منه زعزعة الامن والاستقرار./انتهى/