اكد محافظ كرمانشاه على ضرورة اعادة فتح معبر “خسروي” الحدودي خلال مسيرة الاربعين القادمة، مشيراً الى امكانيات محافظة كرمانشاه من اجل التعاون مع محافظة الديالي العراقية خلال الاربعين الحسيني.

وأفادت وكالة برس شيعة، أن محافظ كرمانشاه “هوشنك بازوند”، تباحث خلال زيارته الى العراق اليوم الاحد مع مسؤولين عراقيين حول التعاون الاقتصادي والجمركي بين البلدين.

واوضح انه تمت مناقشة الاهداف المشتركة بين محافظتي ديالي العراقية وكرمانشاه الايرانية مشيراً إلى ان لمعبر “خسروي” الحدودي تجربة طويلة خلال تردد واستقبال وعبور الزائرين.

كما ذكر بازوند، ان السنة الماضية تمكن المسؤولون الإيرانيون من الاستفادة من هذه الفرصة من خلال متباعتهم لهذا الامر للاستفادة منه في افضل وجه، متمنياً ان يستفيد العراق  ومحبي الامام الحسين عليه السلام في ايران من هذه الامكانيات والمزايا هذه السنة.

واكد على انه فقط من خلال التعاون وموافقة محافظة ديالي والحكومة المركزية في العراق سيتم التعاون من اجل فتح معبر “خسروي” الحدودي.

وابدى المسؤول الايراني استعداد محافظة كرمانشاه الكامل من اجل اعادة اعمار وتأمين البنى التحتية لمحافظة ديالي العراقية من خلال نقل التعاليم الفنية ووجود اكثر من 700 مهندس مختص ومئات الشركات المتخصصة واعادة اعمار الطرق والجسور والمراكز الحكومية و غيره.

وأضاف ان جمارك البلدين يمكنها ان تتعاون في مجال تنمية الاستيراد والتصدير التي من شأنها تقديم خطوة كبيرة ومهمة للبلدين مشددا على استعداد ايران للتعاون في هذا المجال وبالخصوص محافظة كرمانشاه لتعاون في مجال تبادل السلع والمعاملات التجارية من خلال حدود “سومار”./انتهى/