اكد المتحدث بإسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي ان تكرار المواقف الفارغة لايغير الحقائق الراهنة في المنطقة ويجب على الامة الاسلامية التركيز على الخطر المشترك -الصهاينة والمجموعات الارهابية التكفيرية- ضد العالم الاسلامي.

 ان بهرام قاسمي وصف اليوم تصريحات الامين العام لجامعة الدول العربية احمد ابو الغيط حول ايران “بالمتسرعة وغير البناءة” داعيا الامين العام لجامعة الدول العربية مراجعة السجل التاريخي للجامعة وتجنب الادعاء حول قضايا المنطقة والعالم الاسلامي.

واضاف قاسمي: وبينما يجب على جامعة دول العربية، وفقا لميثاقها، المساعدة لتسوية الازمات بين اعضائها بالطرق السلمية، فإنها تقوم بدعم الهجوم العسكري لبلد ضد بلد عربي آخر وتأييد الاعتداء واقتتال الاخوة.