وقعت شركة الخطوط الجوية الايرانية “ايران اير” وشركة دولية صينية على مذكرة تفاهم تقضي بقيام الجانب الصيني بتمويل الصفقات التي ابرمتها الخطوط الايرانية لشراء الطائرات الركاب الحديثة.

وافادت وكالة برس شيعة  ان اول مذكرة للتفاهم بين شركة الخطوط الجوية الايرانية والشركة الصينية جرى يوم أمس الاثنين في مكتب فرزانه شرفيابي رئيس مجلس الادارة والمدير التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الاايرانية “ايران اير”.
وتنص مذكر التفاهم على تمويل شراء شركة “ايران اير” للطائراة الجديدة ، ونقل البضائع، وصيانة الطائرات، والتدريب.
يذكر ان الخطوط الجوية الإيرانية وقعت مع شركة إيرباص في كانون الأول/ديسمبر 2016 طلبية مؤكدة من مئة طائرة، في صفقة بقيمة تقارب 20 مليار دولار. كما وقعت الخطوط الجوية الإيرانية مع شركة بوينغ الأمريكية في كانون الأول/ديسمبر أكبر عقد لشركة الطائرات منذ حوالى 40 عاما، لتسليمها 80 طائرة بقيمة 16.6 مليار دولار، اضافة الى عقد لشراء 20 طائرة من طراز  ATR.
وتحتاج إيران إلى 400 إلى 500 طائرة ركاب خلال العقد المقبل، بحسب المنظمة الإيرانية للطيران المدني.
وكان قطاع النقل الجوي في إيران يخضع لحظر أمريكي مفروض منذ 1995 يمنع شركات صنع الطائرات الغربية من بيع طائرات أو قطع تبديل إلى الشركات الإيرانية، ما أدى إلى وقف قسم من اسطول الطائرات الإيرانية عن الطيران. ورفع هذا الحظر جزئيا بموجب الاتفاق النووي الإيراني الذي وقع في تموز/ يوليو 2015 بين إيران والدول الست الكبرى./انتهى/