وصل وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس صباح إلى كابول في زيارة لم يعلن عنها مسبقاً مصرحاً أن أمريكا تلحظ اهتمام طالبان بإجراء محادثات سلام في أفغانستان.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية نقلاً عن رويترز أن وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس  وصل اليوم الثلاثاء إلى كابول في زيارة لم يسبق الإعلان عنها، مصرحاً أن الولايات المتحدة تلحظ علامات على اهتمام حركة طالبان ببحث إمكانية إجراء محادثات لإنهاء الحرب المستمرة منذ أكثر من 16 عاما.

ومن المقرر أن يلتقي ماتيس رئيس افغانستان “اشرف غني” خلال هذه الزيارة.

وكان الرئيس الأفغاني أشرف غني عرض الشهر الماضي إجراء محادثات دون شروط مسبقة مع مسلحي طالبان فيما اعتبره مسؤولون أمريكيون عرضا كبيرا من جانب كابول. /انتهى/