أفادت تقارير إعلامية محلية، الاثنين، بأن انتحارياً فجر نفسه قبالة القنصلية الأمريكية في مدينة جدة في السعودية.

وقالت هذه التقارير، إن “اثنين من رجال الشرطة أصيبا خلال هذه الحادثة، كما أن الانتحاري قُتل”.
ويأتي هذا التفجير في الساعات الأولى من يوم الاستقلال في الولايات المتحدة الأمريكية، فيما فرضت السلطات الأمنية بجدة طوقاً أمنياً على منطقة موقع القنصلية وانتشر رجال الأمن، واكتفت بالقول إن “الحادثة ماتزال قيد المتابعة من الأجهزة الأمنية”.
وأعلنت الأجهزة الأمنية في محافظة جدة، اليوم، عن رفع حالة الاستعداد القصوى وذلك بعد هذا التفجير بالقرب من القنصلية الأمريكية في جدة.
ومن المتوقع ان يصدر بيانا رسميا من وزارة الداخلية السعودية يوضح تفاصيل الحادث.
يذكر أن القنصلية الأمريكية في جدة تعرضت إلى اعتداء في عام 2004، أدى إلى مقتل تسعة أشخاص.