أعلنت الكويت إلغاء مصليات العيد الخارجية لهذا العام في الساحات الترابية، لدواع أمنية.

 أعلنت الكويت إلغاء مصليات العيد الخارجية لهذا العام في الساحات الترابية، لدواع أمنية.
وبحسب ما أفادت به وزارتا العدل والأوقاف والشؤون الإسلامية الكويتية، فإن القرار اتخذ حمايةً للمصلين وحفاظًا على الأمن، في إشارة إلى أن صلاة عيد الفطر ستقام في المساجد، وفقًا لما ذكرته وكالة الأنباء الكويتية “كونا”.
وقال الناطق الرسمي مدير إدارة الإعلام في الوزارة أحمد القراوي، في تصريح صحفي، إن قرار إلغاء مصليات العيد التي اعتاد قطاع المساجد إقامتها في الساحات بمحافظات الكويت ومناطقها جاء بالتنسيق بين الأوقاف ووزارة الداخلية، مؤكدًا أن قرار الإلغاء جاء “لدواع أمنية”. بعد مشاورات مكثفة مع وزارة الداخلية التي ارتأت إلغاء هذه المصليات حفاظًا على سلامة المصلين وأمنهم.
يذكر أن الكويت شهدت في وقت سابق هجمات انتحارية استهدفت مساجد وأوقعت عشرات الضحايا، أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنها، حينما فجّر انتحاري نفسه العام الماضي داخل مسجد الإمام الصادق في العاصمة الكويت.
وأسفر الهجوم عن مقتل 27 شخصًا، وإصابة 227 آخرين. وكان المئات يؤدون صلاة الجمعة حينما وقع الانفجار.