عد رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي السيد عمار الحكيم ، يوم القدس العالمي صرخة بوجه كل من يعمل على تطبيع العلاقة مع الكيان الصهيوني.

وقال السيد عمار الحكيم في بيان ، امس الجمعة، ان ” يوم القدس العالمي يرمز لوحدة الأمة الإسلامية ولحمتها ، ويرمز لمواجهة كل مستكبر ومعتد وغاصب ومتجاوز على حرمات المسلمين ، وهو صرخة بوجه كل من يعمل على تطبيع العلاقة مع الكيان الصهيوني من دول ومنظمات وجماعات”.

وأضاف زعيم تيار شهيد المحراب ” إننا إذ نحتفي بهذا اليوم الجليل نجدد موقفنا الواضح تجاه كل المتجاوزين ، ونرفع شعار العدالة أمام كل من يعتدي ويتجاوز على حرماتنا وعلى شعوبنا وعلى امتنا وعلى أراضينا ، وأننا سنستمر وبعزم لا يلين بجهادنا العادل من أجل كل قضايانا المشروعة”.