اكد وزير العدل الايراني حجة الاسلام مصطفى بور محمدي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لاتزال تقف امام الكيان الصهيوني وان الشعب الايراني اثبت انه حامل راية الدفاع عن الشعب الفلسطيني المظلوم.

 ان حجة الاسلام مصطفى بور محمدي اشار اليوم خلال مشاركته بمسيرات يوم القدس العالمي الى مساعي الغرب لنشر ثقافته مشددا على ان الثقافة الغربية هي نتاج الفكر اليهودي الصهيوني.

ونوه وزير العدل الى منجزات الثورة الاسلامية بقيادة الامام الخميني(قدس) مؤكدا ان الامام الخميني حدد الانحرافات الموجودة في الثقافة الغربية بشكل جيد ووقف في مواجهتها بكافة الاشكال.

ولفت بور محمدي الى اهداف الدعم الغربي للكيان الصهيوني مذكرا بأن اسرائيل اليوم تتمتع بحماية الغرب والغرب يسعى الى توسيع سيطرته على العالم عبر دعمه للكيان الصهيوني والسيطرة على مصادر الدول الاخرى.

وبيّن بور محمدي ان تسمية يوم القدس العالمي من قبل الامام الخميني(قدس) ادت الى افشال اطماع اسرائيل في التوسع وان الشعب الايراني والمقاومة لم يسمحا للاستكبار العالمي تحقيق اهدافه.