قال حجة الاسلام والمسلمين آية الله ابراهيم رئيسي سادن الروضة الرضوية المقدسة ان المشاركة الجماهيرية لأبناء الشعب الإيراني في مسيرات 22 بهمن لم تكن ذات دوافع سياسية أو اغراض حزبية وانما جاءت تلبية لنداء الامام الخامنئي.

وافادت وكالة برس شيعة أن حجة الاسلام والمسلمين آية الله ابراهيم رئيسي سادن الروضة الرضوية المقدسة أشار اليوم في لقاء عدد من الطلابة والعلماء الى مسيرات الاحتفال بالذكرى السنوية واشاد بالحضور الجماهيري لابناء الشعب الايراني وأكد ان المشاركة الجماهيرية لأبناء الشعب الإيراني في مسيرات 22 بهمن لم تكن ذات دوافع سياسية أو اغراض حزبية وانما جاءت تلبية لنداء الامام الخامنئي.

وقال رئيسي ان المشاركة غير المسبوقة للايرانيين في هذا العام جاءت صرخة في وجه التدخلات الأجنبية ورفضا لليأس والقنوط والمشاحنات الحزبية والسياسية.

وأضاف رئيسي ” بالأمس قد أدى الايرانيون واجبهم في المشاركة المليونية وحان الآن دور المسؤولين ليحلوا ازمات الشعب ويحاربوا الفساد  يقودوا البلاد الى قمة التطور والتقدم”./انتهى/