استقبل الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر وفد جامعة دار السلام كونتور، برئاسة الشيخ حسن عبدالله سهل، شيخ معهد دار السلام بإقليم جاوة بإندونيسيا، خلال زيارته للقاهرة.

استقبل، الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، وفد جامعة دار السلام كونتور، برئاسة الشيخ حسن عبدالله سهل، شيخ معهد دار السلام بإقليم جاوة بإندونيسيا، خلال زيارته للقاهرة.

قال احمد الطیب: إن زيارته التاريخية لإندونيسيا استشعر فيها مدى تقدير الإندونيسيين للأزهر الشريف، مؤكدًا أن الأزهر على استعداد لتقديم كافة أشكال الدعم التعليمي والدعوي للمسلمين في إندونيسيا.

وأضاف أن الأزهر يعمل على متابعة خريجيه من الوافدين للتأكد من مدى التزامهم بمنهج الأزهر الشريف وثقافته التي تمثل ثقافة الإسلام، بالإضافة إلى عمل برنامج تكميلي للخريجين قبل مغادرتهم القاهرة لتوعيتهم بالمشكلات التي قد تواجههم، وتعريفهم بالقضايا المعاصرة.

وأوضح شیخ الأزهر أنه خلال عامين سوف تكون هناك مدينة جامعية متكاملة للبعوث تتسع لأربعين ألف طالب وطالبة، وهو مشروع تكفلت ببنائه المملكة العربية السعودية. من جهتهم، أعرب وفد جامعة كونتور عن سعادة الشعب الإندونيسي بزيارة الشیخ الأخيرة لبلادهم، والتي كان لها مردود إيجابي وأثر طيب في نفوس الشباب الإندونيسي الذي يعطيه الأزهر قوة معنوية تحميه من التأثر بأفكار التيارات المنحرفة.