أكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله هاشمي رفسنجاني على أهمية النزول يوم غد الجمعة الى تظاهرات يوم القدس العالمي، معتبرا أن الدفاع عن الشعب الفلسطيني وحقه المغتصب هو واجب على الجميع.

 ان رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله هاشمي رفسنجاني استقبل أمس الأربعاء جمعا من الشعراء والكتاب والفنانين في قطاعات السينما والمسرح والإعلام، وتحدث عن أهمية النخب المثقفة في المجتمع، معتبرا أن وجود هذه النخب لا غناء عنه للمجتمع الذي يريد أن يلحق بقافلة التطور والرقي.

واوضح هاشمي رفسنجاني ان الأمة الإسلامية اليوم قد انشغلت عن القضية الفلسطينية وانهمكت في أزماتها التي افتعلها أعداء الأمة وحلفاء الصهيونية للتغطية على جرائم الكيان الصهيوني المحتل.

وأضاف ” ببالغ الحزن والأسف أقول أن بعض حكام الدول الإسلامية قد تحالفوا اليوم مع الكيان الصهيوني وأضفوا على نظامه الغاصب شرعية دولية”.

وأكد على أن أمة المليار ونصف المليار يجب أن تتوحد وتقف بوجه الإستكبار العالمي والمطامع الصهيونية في خيرات المسلمين وثرواتهم معتقدا أن الشعوب الإسلامية بإستطاعتها افشال المشروع الاستعماري الذي يخطط له الإستكبار العالمي.

وختاما دعا الشعوب الإسلامية وجميع الشعوب في العالم الحر الى النزول في تظاهرات يوم غد الجمعة والمشاركة في فعاليات يوم القدس العالم، معتبرا ان الدفاع عن القضية الفلسطينية هو واجب على الجميع.