قال وزير الداخلية الايراني عبدالرضا رحماني فضلي أن اشراف ورقابة القوات الأمنية والعسكرية الايرانية منعت الجماعات الإرهابية والسلاح والمتفجرات من الدخول إلى الأراضي الإيرانية.

وأفادت وكالة برس شيعة أن وزير الداخلية الايراني عبدالرضا رحماني فضلي أجرى مؤتمرا صحفيا اليوم الأحد أشار فيه إلى التطورات الاخيرة غرب ايران والاشتباكات التي وقعت بين قوات الأمن من جانب ومجموعة إرهابية حاولت التسلل إلى الداخل الإيراني وتنفيذ عمليات إرهابية داخل المدن الايرانية كما اشار إلى ذلك بيان صادر عن مقر النجف الأشرف التابع لحرس الثورة الاسلامية.

وقال وزير الداخلية ” كانت تصلنا تقارير دقيقة عن تحركات هؤلاء الإرهابيين ودخولهم إلى الأراضي الإيرانية لكن ولله الحمد فانه وبفضل اشراف ورقابة القوات الأمنية والعسكرية الايرانية منعت الجماعات الإرهابية والسلاح والمتفجرات من الدخول إلى الأراضي الإيرانية”.

وأضاف “في يوم أمس تمكنت قوات الحرس الثوري وبمساعدة وزارة الأمن من رصد موقع هؤلاء الإرهابيين الذين كانوا ينوون الدخول إلى الاراضي الإيرانية، من إيقاعهم في كمين أسر فيه 16 ارهابيا وقتل عنصر ارهابي واحد فيما ارتقى ثلاثة أفراد من قواتنا المسلحة إلى درجة الشهادة”

وأشار  وزير الداخلية الايراني عبدالرضا رحماني فضلي إلى أن 4 إرهابيين تكمنوا من الفرار وهم الآن تحت المتابعة من قبل قوات الأمن.

وفي الختام قال  وزير الداخلية الايراني عبدالرضا رحماني فضلي إن المناطق الحدودية وبفضل مساعدة الأهالي وعمل قوات الأمن بشكل دقيق ومنظم تشهد سيطرة جيدة ولم يتم السماح لدخول مجموعات وعناصر إرهابية إلى الداخل الايراني./انتهى/