اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لاتنوي التدخل في شؤون اي بلد ولن تسمح للآخرين بالتدخل أيضا.

ان الرئيس حسن روحاني أشار امس الثلاثاء خلال مأدبة افطار مع كبار قادة القوات المسلحة الى وقوف القوات المسلحة الايرانية وقفة شامخة امام الاعداء وانها ستحافظ على هذه الجاهزية بشكل دائم.

واضاف الرئيس الايراني : اننا نعد انفسنا للدفاع عن بلادنا باقتدار ولم ولن نفكر بالاعتداء على حقوق الآخرين .

ونوه روحاني الى ان القوات المسلحة الايرانية تتمتع بشعبية كبيرة بين الشعب الايراني لايحظى بها اي جيش بالعالم ن مشيرا الى وعي الشعب الايراني بأن جاهزية ومقاومة القوات المسلحة الايرانية هي من خلق هذا الامن في البلاد في ظل اوضاع المنطقة المليئة بالاضطرابات.

ولفت روحاني الى ان ايران تحارب المجموعات الارهابية التي لايعجبها أمن المنطقة والتي تسعى دوما الى زعزعة الاستقرار فيها ، مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لاتنوي التدخل في شؤون اي بلد ولن تسمح للآخرين بالتدخل أيضا.

واوضح حسن روحاني بأن امن دول المنطقة مرتبط بأمن بعضها البعض وان الجمهورية الاسلامية تشعر بمسؤوليتها في دعم شعوب المنطقة مشددا على ان ايران تسعى الى اقامة علاقات ودية مع دول الجوار ولاترغب بتأزم العلاقات مع اي بلد.