قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إن مطالب الولايات المتحدة الأمريكية حول البرنامج النووي الإيراني ستكون غير مقبولة لطهران.

وأضاف لافروف خلال مؤتمر صحفي في نيويورك، يوم الجمعة: “لا يمكن للخطة المشتركة أن تبقى في الشكل المعدل، خاصة فيما يخص المطالب الأمريكية، مشيرا إلى أن مطالب واشنطن بشأن الاتفاق النووي لن تكون مقبولة لطهران.

وتابع: “هذا أمر واضح، وأعتقد أن الأوروبيين يفهمون خطورة ذلك”.

وأضاف وزير الخارجية الروسية: “روسيا ستبذل جهودا من أجل الحفاظ على الصفقة النووية الإيرانية”.