علن وزير الدفاع التركي نورالدين جانكلي اليوم أن العملية العسكرية في منطقة عفرين شمال سوريا بدأت في الواقع بالقصف عبر الحدود، مضيفا أن أنقرة ستواصل الحوار مع موسكو بهذا الشأن.

وأشار جانكلي في حديث صحفي إلى أن عملية عفرين يجب أن تنفذ دون تأخير ولا يوجد خيار آخر سوى تنفيذها، منوها بأن بلاده مضطرة لتصفية ما وصفه بالعناصر الإرهابية من شمال سوريا.

وأكد الوزير أن أنقرة ستواصل المحادثات مع موسكو حول العمل العسكري الذي خططت له تركيا.

من جهته، ذكر روجهات روج، المتحدث باسم وحدات حماية الشعب الكردية لوكالة “رويترز”، أن تركيا تقصف عفرين منذ منتصف الليلة الماضية، وحذر من أن القوات الكردية سترد بقوة على أي هجوم على المنطقة.

وأوضح روج أن الجيش التركي أطلق نحو 70 قذيفة على قرى كردية في عفرين في أشد قصف له منذ أن صعّدت أنقرة تهديداتها بإجراء عملية عسكرية في هذه المنطقة./انتهى/