ضربت عواصف قوية مناطق في غرب أوروبا الخميس متسببة بشل حركة الطيران والقطارات وموقعة تسعة قتلى بينهم ستة في ألمانيا.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنية ان المانيا الغت كل رحلات القطارات للمسافات الطويلة ليوم على الأقل، كما ألغي العديد من الرحلات الداخلية فيما كانت الرياح القوية الشبيهة بإعصار تجتاح البلاد.

وأودت العاصفة بستة أشخاص في ألمانيا، بينهم اثنان من رجال الإطفاء الذين تم نشرهم ضمن عمليات الطوارئ واثنان من سائقي الشاحنات الذين اجتاحت الرياح عرباتهم.

وقتل رجل (59 عاما) إثر سقوط شجرة عليه في مقاطعة شمال الراين وستفاليا، بحسب ما أعلنت الشرطة فيما وصلت سرعة الرياح إلى 203 كلم في الساعة في بروكن، أعلى قمة في شمال ألمانيا.

واقتلعت العاصفة التي أطلق عليها اسم فريدريكيه سقف مدرسة في مقاطعة ثويرنيغيا فيما كان الأطفال لا يزالون في المبنى. وأكدت السلطات عدم وقوع إصابات.

وهذه أسوأ عاصفة تضرب ألمانيا منذ 2007، بحسب هيئة الأرصاد الألمانية.

وفي هولندا التي كانت أكبر المتضررين من الرياح العاتية، قتل شخصان تحت أشجار اقتلعتها الرياح.

وفيما رفعت هيئة الأرصاد الوطنية تحذيرها إلى الحد الأعلى الأحمر، قتل رجل يبلغ من العمر 62 عاما في بلدة أولست وسط البلاد بسبب تساقط أشجار، عندما خرج من شاحنته لإزالة مخلفات تسد الطريق.

وقتل هولندي آخر (62 عاما) في مدينة اينسخيديه شرق البلاد عندما سقطت شجرة على سيارته، بحسب وكالة الأنباء الهولندية.

وفي بلجيكا المجاورة قتلت امرأة عندما اصطدمت السيارة التي تقودها بشجرة أثناء عبورها غابة على بعد 35 كلم جنوب بروكسل.

وجرح أربعة أشخاص في انتويرب، بينهم امرأة أصيبت بجروح خطرة بعد أن إصابتها مخلفات معدنية متطايرة في الرأس، بحسب وكالة الأنباء البلجيكية.

وألغى مطار شيبول في امستردام، أحد أكثر المطارات الأوروبية ازدحاما، كل رحلاته لفترة وجيزة فيما كانت الرياح تعصف بسرعة 140 كلم في الساعة في بعض المناطق.

واستؤنفت الرحلات لاحقا لكن طلب من جميع الركاب التأكد من مواعيد الرحلات بحسب ما ذكر المطار في تغريدة مضيفا “لغاية الآن تم إلغاء 320 رحلة”.

وحذرت شركات التأمين الهولندية من أن كلفة الخسائر الناجمة من العاصفة قد تتجاوز 10 ملايين يورو (12,5 مليون دولار).

في مناطق أخرى في أوروبا، أعلنت مقاطعة تيرول بغرب النمسا أن أجزاء من خط القطارات ويستبان الذي يربط فيينا ولينز وسالزبورغ أغلق الخميس تحسبا لخطر حصول انهيارات ثلجية، بحسب السكك الحديد الوطنية./انتهى/