قررت وزارة التعليم السويسرية فرض غرامة قدرها 5000 فرانك سويسري على عائلة كل طالب مسلم يرفض مصافحة معلمته.

قررت وزارة التعليم السويسرية فرض غرامة قدرها 5000 فرانك سويسري على عائلة كل طالب مسلم يرفض مصافحة معلمته.
وذكر موقع “دويتش فيلة” أن القرار السويسري جاء عقب حالة جدل واسعة إثر امتناع طالبين مسلمين بمقاطعة بازل عن مصافحة معلمتهما باليد “لأن الدين الإسلامي يحرم على الرجال مصافحة النساء الأجنبيات بالأيدي” حسب قولهما.
وكانت وزارة التعليم على وشك إصدار قرار بالسماح للطلاب المسلمين بعدم مصافحة المعلمات احتراما لشرائع الدين الإسلامي، إلا أن القرار أثار غضب الشعب السويسري الذي يعتبر مصافحة الطالب لمعلمه باليد ظاهرة حضارية من الواجب المحافظة عليها، الأمر الذي دفع الوزارة للتراجع عن قرارها السابق.
وأوضح الموقع أن الوزارة قررت فرض غرامة مالية قدرها 5000 فرانك سويسري لضمان إذعان الطلاب المسلمين للقرار وعدم محاولة معارضته.
فيما اعتبر المجلس المركزي الإسلامي في سويسرا قرار الوزارة تعديا على حقوق الأفراد.
وأكد المجلس، في بيان له، اعتزامه رفع قضية ضد الوزارة “لأن إجبار الطالب على الاحتكاك الجسدي بأشخاص لا يريد الاحتكاك بهم يعد صورة من صور الاستبداد غير المقبول”.