تفاعل الفنانون الإيرانيون مع ضحايا الحادثة التي حصلت لناقلة النفط “سانتشي” في شرقي سواحل الصين، ما أدى الى اشتعالها على مدى أكثر من أسبوع، إذ يأست عوائل المفقودين الثلاثين بعد إن غرقت اليوم 14 من يناير الجاري.

وداعا يا من غرق وأختفت معه إشراقة لون الحب، كما فقدت السماء لونها الأزرق المشرق.