أشار رئيس منظمة الفضاء الإيرانية، أن إيران في المرتبة الاولى على مستوى المنطقة في مجال علم الفضاء وفي المرتبة الحادية عشرة على مستوى العالم.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، نقلاً عن وزارة الاتصالات،ان نائب وزير الاتصالات مرتضى براري” نوه ان برنامج السنوات العشر الاولى لتكنولوجيا الفضاء الذي بدأ منذ2006 ودرب العديد من الموارد البشرية والخبراء. حيث اليوم ايران في المرتبة الحادية عشرة على مستوى العالم في مجال علم الفضاء.

وعلق على موضوع ان ايران تاسع دولة استطاعت ارسال قمر صناعي إلى الفضاء، قائلاً انهلانجاز عظيم ومهم خلال العشر سنوات الاأولى لفعاليت منظمة الفضاء وهذا مؤشر على قدرة وامكانية البلاد.

وأكد مساعد وزير الاتصالات على أن ما نحتاج اليه اليوم هو التحرك على مستوى الاقتصاد الفضائي لان القوة الاقتصادية هي جناحي تكنلوجيا الفضاء، مضيفاً اطلاق قمر صناعي عمل وانجاز مهم ولكن ما نحتاج اليه الان هو القيام بانجاز عظيم على مستوى الاقتصاد الفضائي.

ونوه رئيس منظمة الفضاء الإيرانية، إلى انه على الرغم من النمو الجيد الذي حققناه في مجال الفضاء، الا اننا لم نستطيع رصد قدرة القمر الصناعي، موضحاً استطعنا القيام بالابحاث وتصميم وصنع واطلاق القمر الصناعي ووضعه على مدره، ولكننا لم نتمكن من استخدامه بالشكل الصحيح.

وأشار إلى أن المنظمة نجحت في  مجال تدريب العاملين في مجال الفضاء، متابعاً  لدينا المركز الأول في مجال إنتاج علوم الفضاء في المنطقة، ولكن في مجال توظيف تكنولوجيا الفضاء نحتاج إلى التطوير وإعادة النظر، مشيراً إلى أن تكنولوجيا الفضاء تلعب دورا مهماً في خلق فرص العمل./انتهى/.