دعت الجبهة الديمقراطية لتحرير ​فلسطين​ الى “تطوير ​الانتفاضة الفلسطينية​ نحو انتفاضة شعبية شاملة على طريق تحولها إلى عصيان وطني ومقاومة شعبية، وطي صفحة المفاوضات الثنائية مع الجانب الإسرائيلي تحت الرعاية الأميركية المنفردة”.

وطالبت الجبهة بـ “العضوية الكاملة لدولة فلسطين في ​الجمعية العامة للأمم المتحدة​ وفق بند متحدون من أجل السلام، اضافةً الى طلب الحماية الدولية لشعبنا وأرضنا وقدسنا ضد الاحتلال و​الاستيطان​”.

كما لفتت الى “ضرورة إحالة جرائم الحرب الإسرائيلية إلى محكمة الجنايات الدولية وتفعيل الشكاوى ضد مرتكبيها”./انتهى/