طلب النائب الأول للرئيس الايراني اسحاق جهانغيري من وزير العمل الإيراني علي ربيعي، متابعة وتسريع عمليات الاغاثة والانقاذ لافراد طاقم الناقلة النفط الإيرانية “سانتشي” وتوفير جميع الامكانيات اللازمة لذلك.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن اسحاق جهانغيري النائب الأول للرئيس الايراني، اكد خلال اتصال هاتفي مع مع وزير العمل على ربيعي الذي يتواجدا حاليا في الصين، على اهمية انقاذ أفراد طاقم ناقلة النفط الإيرانية “سانتشي” التي تعرضت لحريق اثر اصطدامها بسفينة شحن صينية منوهاً إلى أنه ينبغي ان يكون هناك تنسيقا عاليا مع الصين وكورية الجنوبية واليابان، لتتم عملية الانقاذ بشكل اسرع.

وطلب النائب الأول للرئيس الإيراني، من وزير العمل المتواجد الان في الصين، متابعة الموضوع بعد ان تم العثور على الصندوق الاسود لناقلة النفط الإيرانية، لمعرفة جميع الاسباب التي أدت إلى هذه الحادثة.

وأشار جهانغيري الى حالة القلق التي اصابت الشعب الإيراني ازاء الحادثة وخاصة عوائل طاقم الناقلة الإيرانية، مطالباً باستخدام اقصى الامكانيات السياسية واللوجستية في عملية الاغاثة والانقاذ بشان الملاحين الايرانيين./انتهى/

.

که صبح امروز (یکشنبه) انجام شد، ‌ با تاکید بر اهمیت نجات خدمه و سرنشینان نفتکش «سانچی» خاطرنشان ساخت؛ باید با هماهنگی بیشتر با کشورهای چین، کره جنوبی و ژاپن عملیات امداد و نجات سرعت بیشتری پیدا کند