أعلن “أحمد حمزه زاده” مساعد مدير منظمة السياحة والتراث الثقافي والصناعات اليدوية لقضاء “بناب” عن تخصيص 520 مليار ريال ايراني من أجل مشاريع ومخططات تتعلق بالقطاع السياحي لمحافظة آذربيجان الشرقية (شمال غرب ايران).

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية ان “أحمد حمزه‌زاده” مساعد مدير منظمة السياحة والتراث الثقافي والصناعات اليدوية لقضاء “بناب” الواقع في محافظة آذربيجان الشرقية شمال غربي ايران، أكد على أن هذا المبلغ قد خصص للقطاع السياحي الخاص بالقرى، مضيفا أن الأقضية التي تبادر بتقديم ملفات مشاريعها الإستثمارية لقسم الخاص بشؤون القروية في منظمة السياحة والتراث الثقافي ضمن الوقت المناسب، بإمكنها الحصول على رأس المال بشكل أسرع.

كما واشار الأخير إلى اختيار “تبريز عاصمة السياحة في العالم الإسلامي” قائلا أن هذا الحدث يتضمن 160 مشروعاً سياحياً على مستوى البلاد و المنطقة والعالم، من بينها مهرجان “القرى المحفورة باليد” الذي يتمحور حول قرية “صور” الواقعة في قضاء بناب.

وأومأ حمزه‌زاده بأن الجذب السياحي يعتمد على توفير البنى التحتية الخاصة بالسياحة بشكل كامل، معتبرا أن وسائل النقل وأماكن الإقامة وحسن الضيافة والمعالم السياحية تعد من أهم مقومات الجذب السياحي ويجب الاهتمام بها كونها تشكل البنى التحتية في قطاع السياحة.

وأردف حمزه‌زاده ان التعليم والتسويق وتوفير البنى التحتية تعد من من أهم الأولويات لدى المحافظة للجذب السياحي قائلا: أن حدث “تبريز 2018 عاصمة السياحة في العالم الإسلامي” لا يتعلق بمدينة تبريز ومحافظة آذربيجان فقط، بل أنه حدث شامل ومؤثر على مستوى البلاد./انتهى/