أعادت دار “قدياني” للنشر طباعة رواية “لقاء في ليلة مشمسة” للروائي الايراني علي مؤذني للمرة الثانية عشر والتي تصنف ضمن أدب الدفاع المقدس.

إن الرواية الايرانية “لقاء في ليلة مشمسة” للروائي الايراني “علي مؤذني” أعيدت طباعتها للمرة الثانية عشر في دار “قدياني” للنشر والطباعة.

وكانت قد صدرت هذه الرواية للمرة الأولى عام 1995م ، متناولة موضوع الدفاع المقدس وتضحيات الشهداء الأبرار، حيث عرضت هذه الرواية قسماً من مذكرات بعض الشهداء والمناضلين.

واعتمدت الكاتب على الأشرطة المسجلة منذ أيام الحرب إلى جانب مذكرات بعض المناضلين التي تضم بين دفتيها خبايا عديدة.

برغم مضي عقود على انتهاء الدفاع المقدس إلا إن الشباب الايراني لازال متحمساً لمعرفة المزيد عن تفاصيل تلك الأيام، معرباً عن تقديره واحترامه للأجيال التي شاركت في الحرب وضحت بأرواحها من أجل البلاد.