حذر نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، اليوم الخميس، واشنطن من محاولات التدخل في الشأن الداخلي الإيراني ودعاها إلى عدم استغلال ما تشهده إيران لإجهاض الاتفاق النووي المبرم مع طهران.

وفي حديث للصحفيين، قال ريابكوف: “نحذر واشنطن من محاولات التدخل في شأن إيران الداخلي، حيث ما تشهده إيران يندرج في أطر شؤونها الداخلية”.

وأضاف “ورغم المحاولات المتكررة لتشويه صورة ما يحدث في إيران، نبقى على ثقة تامة بقدرة هذا البلد الجار والصديق لروسيا على تجاوز الصعوبات الحالية التي يواجهها، والخروج من الوضع الراهن بلدا معززا وشريكا موثوقا في تسوية مختلف القضايا بما فيها استمرارية تنفيذ الاتفاق الدولي مع طهران حول برنامجها النووي”.

ودعا ريابكوف الولايات المتحدة إلى “عدم اتخاذ أي خطوات من شأنها إعاقة استمرار التعاون الإيجابي والمثمر مع إيران على صعيد برنامجها النووي”، موضحاً أن “ما يتهيأ لواشنطن باحتمال انتهاز الفرصة، وإضافة مسائل جديدة على الاتفاق النووي مع طهران، دليل دامغ على مساعي واشنطن المتعمدة لزعزعة وتقويض تمسك العالم بالاتفاق النووي مع إيران الأمر الذي لا يزيد واشنطن شرفا”./انتهد/