اعتبر نائب رئيس الجمهورية العراقي نوري المالكي أن ما يحدث في ايران شأن داخلي مستنكراً أي تدخل خارجي في الشأن الداخلي لإيران وأي دولة اخرى.

وأفادت برس شيعة أن  نائب رئيس الجمهورية العراقي ​نوري المالكي أشار في تصريح صحفي له أن ما يحصل في ​إيران​ شأن داخلي، مؤكداً أن أعداء ايران وامتداداتهم في الداخل يحاولون إثارة الشغب والإرباك.

ودعا المالكي الى اتخاذ الإجراءات المناسبة التي تصب في مصلحة الشعب الايراني الصديق، معرباً عن شجبه واستنكاره لأي تدخل خارجي في الشأن الداخلي لإيران وأي دولة اخرى.

وتابع نائب رئيس الجمهورية العراقية قائلاً: كلنا ثقة في ان الجمهورية الاسلامية التي انتصرت بارادة جماهيرية كبيرة وقيادة الامام الراحل سماحة الامام الخميني (ره) وستسقط  كل المخططات الخارجية بتلاحم شعبي وقيادة حكيمة ممثلة بقائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي، وسيبقى العملاء الداخليون  وأعداء ايران في الخارج يعانون الفشل والخذلان.   /انتهى/.