صرح رئيس مكتب رئيس الجمهورية محمود واعظي أن الذين يشعلون النار بالحسينيات ويحطمون واجهات البنوك لا يبالون بالاقتصاد والاحتجاجت الاخيرة لم تنظم الأخيرة لأجل ارتفاع سعر البيض.

وأفادت برس شيعة أن رئيس مكتب رئيس الجمهورية محمود واعظي أشار في تصريح اعلامي ظهر اليوم أن اجتماع مجلس الحكومة ناقش الأحداث الأخيرة التي شهدتها البلاد مؤخراً، حيث قدم الوزراء وجهات نظر مختلفة.

وأضاف واعظي أن الرئيس الايراني أعرب عن شكره لوزير الداخلية والقوى التي ساهمت في ضبط أعمال الشغب، كما أثنى روحاني على جهود الشعب لحفظ هدوء البلاد.

ورأى واعظي ان عدد من الأفراد يشعلون النار بالاماكن المقدسة والحسينيات ويحطمون واجهات البنوك وهم لا يعنيهم اقتصاد البلاد ولم يقوموا بعمليات الشغب الأخيرة لأجل ارتفاع سعر البيض.

وأشار واعظي أن مثيري الشغب لديهم مخططات لتخريب البلاد ولكن الشعب الايراني وقف لهم بالمرصاد، مؤكداً على أهمية وحدة الشعب تحت قيادتها لحفظ البلاد والتصدي للاعداء. /انتهى/