اعرب سماحة المرجع الديني السيد محمد سعيد الحكيم، عن قلقه والمه خلال اتصال هاتفي اجراه مع الشيخ عيسى قاسم للتصعيد في الأزمة البحرينية.

وافاد بيان لمكتب المرجع الحكيم ، اليوم ان” المرجع الحكيم اتصل امس الجمعة، بالشيخ عيسى قاسم وأبلغه قلقه وألمه بسبب التصعيد في الأزمة البحرينية، كما أعرب عن شكره وتقديره للشيخ قاسم على الحكمة التي تحلى بها في معالجة الأزمة وأبلغه سلامه للمؤمنين في البحرين ودعاءه لهم، كما ويأمل سماحته أنه بالتوكل على الله تعالى والحكمة تنتهي الأزمة بما فيه الخير والصلاح للجميع”.

من جهته اتصل سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد محمد حسين الحكيم بنائب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة وأبلغه قلق المرجعية الدينية في النجف الأشرف من التصعيد في البحرين وتدخل الدولة في شؤون الشيعة الدينية ومحاولتها فرض آليات معينة في أداء بعض فروضهم الدينية بما يتنافى مع حقوق الإنسان”.

وكانت السلطات البحرينية قد قررت سحب الجنسية من الشيخ عيسى قاسم الذي يعد أبرز رجال الدين الشيعة في البحرين.

كما سبق ذلك منعها رجال الدين الشيعة من ممارسة دورهم الديني وأدائهم دورهم الوسيط بين المراجع الدينية ومقلديهم من الشيعة.